هونا

Huna

الاسم الذي أطلقه ماكس فريدم لونج على نسخته من الباطنية الهاوايية. زعم أنه تعلم تقليداً سرياً من أصدقائه في جزر هاواي بينما كان يعمل مدرساً بها، وبناء عليه اختار كلمة "هونا" التي تعني "السر" بلغتهم.

في عام 1945م أسس لونج زمالة الهونا، وفي عام 1948م أصدر مجموعة من الكتب حول عقيدة الهونا لا تزال متداولة إلى يومنا هذا.

عقيدة الهونا تعبر عن الماورائية التي كان يدين بها كهنة جزر هاواي الذين يعرفون بلغتهم باسم كاهونا، وهي دين وثني باطني يحوي فنوناً وطقوساً سحرية وتعاويذ وتمتمات، ويعد جزءاً من حركة العصر الجديد.

التعليقات