أنطيفون

*Antiphon

479 ق.م ـ 411 ق.م، خطيب أثيني. كان نادرًا ما يتحدث في العلن، لكنه كتب دفاعات ليقولها الآخرون. من بين خطاباته الخمسة عشر الموجودة، ثلاثة خطابات كانت بغرض الاستخدام في المحكمة، والبقية من المرجح أنها كانت لتعليم تلاميذه. وقد بقيت بعض من أجزاء خطبه الأخرى.

وقد فعل أنطيفون الكثير من أجل الدفع قدمًا بالنثر المكتوب بلهجة أتيكا القديمة. وكان موقفه في السياسة هو موقف الأرستقراطيين المحافظين، وكان له دور شديد الأهمية في تدبير انقلاب الأربعمائة عام 411 قبل الميلاد، عندما انهزموا. وقد كان أنطيفون أول من أُعدم قبل عودة ألكيبيادس.